W imię Allaha Miłosiernego Litościwego

Chwała Allahowi Panu światów, pokój i miłosierdzie niech będzie z Jego wysłannikiem i prorokiem Muhammadem, zesłanym jako miłosierdzie dla światów, jego rodziną , przyjaciółmi oraz wszystkimi, którzy kroczą jego śladem.

Rada Imamów podpierając się decyzją Europejskiej Rady ds. Analiz i Fatłł, ogłasza piątek 17 lipca 2015r. dniem 1 Szałłal 1436h i zarazem dniem Święta Al-Fitr.

Decyzję tę uzasadniamy możliwością  zobaczenia nowiu przed zachodem słońca dnia 29 Ramadanu 1436H, tj. czwartek 16 lipca 2015r., zgodnie z potwierdzonymi obliczeniami astronomicznymi, co jest bezwzględnym warunkiem do rozpoczęcia miesiąca.

Rada Imamów przy Lidze Muzułmańskiej w RP korzystając z okazji tych błogosławionych dni, prosi Allaha o jedność wszystkich muzułmanów i trzymanie się Więzi Allaha pamiętając o wskazówkach zawartych w wersecie 103 sury Al Imran: „I trzymajcie się uporczywie węzła Allaha razem i nie rozdzielajcie się. I pamiętajcie o dobrodziejstwie Allaha, którym was obdarzył, gdy byliście wrogami, a On zjednoczył wasze serca w zgodzie – i dzięki Jego dobroci staliście się braćmi. I byliście na skraju przepaści z Ogniem. I On was od tego ocalił” [Al Imran 103]

Z okazji święta składamy najlepsze życzenia wszystkim muzułmanom w Polsce i na całym świecie. Prosimy Allaha, aby przyjął od nas wszystkich nasz post i nasze modlitwy i dobre uczynki i aby nam wybaczył grzechy.

Mufti LM i Przewodniczący Rady Imamów

Imam Nedal Abu Tabaq

Lublin – Polska

 

بيان الأمانة العامة للمجلس الأوروبى للإفتاء والبحوث

حول تحديد بداية شهر شوال لعام 1436هـ

     الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من بعثه الله رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه ومن سار على نهجه إلى يوم الدين …… وبعد

 فإن الأمانة العامة للمجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث تنتهز هذه الأيام المباركة لتدعو المسلمين قاطبة إلى الاعتصام بحبل الله تعالى ووحدة الصف ولمِّ الشمل متذكرين قول الله تعالى:

 ”  وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا……. الأية” 103 آل عمران .

 كما نسأل الله تعالى أن يتقبَّل من الجميع صيامهم وصلاتهم وصالح أعمالهم وأن يجعل هذا الشهر الكريم شهر فتح ونصر وبركة لعباده المستضعفين فى الأرض.” إنه ولىّ ذلك والقادر عليه” . 

   وتنتهز الأمانة العامة للمجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث هذه الفرصة  بخصوص رؤية هلال شهر شوال للعام الهجري 1436هـ  2015م وحسب الشروط التي تبناها المجلس الأوروبي للافتاء والبحوث في قراره الذي اتخذه في دورته العادية التاسعة عشرة المنعقدة في استانبول في الفترة 8-12 رجب 1430هـ الموافق 30 حزيران – 4 تموز (يوليو) 2009.وبناء على ما أكده المجلس الفقهي الدولي في قراره رقم (18) في مؤتمره الثالث لعام 1986م،  وكذلك مقررات  الدورة الأولى للجنة التقويم الهجري الموحد المنعقدة في مدينة استانبول في الفترة ما بين (26-29 ) ذي الحجة 1389 هـ الموافق لـ (27-30) تشرين الثاني /نوفمبر 1978 م ، وكذلك ما صدر عن المؤتمر العالمي لإثبات الشهور القمرية بين علماء الشريعة والحساب الفلكي الذي عقده المجمع الفقهي برابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة في الفترة من 19-21 ربيع الأول 1433هـ الموافق لـ 11-13 شباط/فبراير 2012 وشارك فيه عدد كبير من الفقهاء والعلماء الفلكيين ، أنه لا عبرة باختلاف المطالع والأخذ بالرؤية العالمية لا المحلية  لعموم الخطاب: ” صُومُوا لرُؤيَتِه وأفْطِرُوا لِرُؤيَته، 

    تعلن التالي:

أكدت الحسابات الفلكية الدقيقة أن هلال شهر شوال لعام 1436 هـ يولد في الساعة 01:24 حسب التوقيت العالمي الموحد (جرينتش (GMT) من يوم الخميس الموافق (16) يوليو/تموز 2015م أى ما يوافق الساعة 04:24 حسب التوقيت المحلي لمكة المكرمة.

وبناء عليه فإن رؤية الهلال ممكنة قبل غروب شمس ليلة الخميس الموافق (16) يوليو/تموز 2015م  بالعين المجردة في أمريكا الجنوبية و بالأجهزة في المناطق الجنوبية من افريقيا.

وعليه سيكون أول شهر شوال المبارك لعام 1436 هـ

بإذن الله تعالى يوم الجمعة الموافق  (17) يوليو/تموز 2015م

سائلين الله تعالى أن يستقبل المسلمون هذا الشهر المبارك وهم في خير وبركة وعزة ومنعة، وكل عام وأنتم بخير .

تقبل الله منا ومنكم صالح العمل

والحمد لله رب العالمين

الأمانة العامة – دبلن